الدولية

لوكاشينكو ينتقد المغالاة في ارتداء الكمامات الطبية

انتقد رئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو، أبناء بلاده الذين يفرطون في استخدام الكمامات الطبية خشية فيروس كورونا، ويرتدونها خلال العمل في الحقول.

العالم – اوروبا

ودعا لوكاشينكو خلال لقاء مع رئيس إدارة الرئاسة إيغور سيرغيينكو، ورئيسة مجلس الشيوخ بالبرلمان ناتاليا كوتشانوفا، ووزير الصحة فلاديمير كارانيك، المواطنين إلى اتباع نهج متوازن في مجال استخدام وسائل الوقاية الشخصية على خلفية الوباء.

وقال: “هناك مبالغة كبيرة في مجال استخدام الكمامات، عبرت منطقة مينسك بالسيارة، وكنت بنفسي خلف المقود وشاهدت المواطنين بالكمامات وهم يتوجهون من القرية إلى الحقل، الطقس لطيف وجيد الآن… انزعوا الكمامات وتمتعوا بالهواء النقي. حسنا، ارتداء الكمامة مبرر في المدينة حيث يوجد الكثير من الناس، ولكن لماذا يجب التنقل بين القرى والحقول الزراعية بالكمامة، ما الحماية التي ستقدمها الكمامة في الحقل؟”.

وكلف لوكاشينكو الإدارة الرئاسية، بإعداد قائمة بالشركات التي تنتج في بيلاروس وسائل الوقاية الصحية وكذلك الشركات التي يمكنها القيام بذلك.

وأشار لوكاشينكو إلى أنه سيجد الوقت، لزيارة بعض هذه المؤسسات، إذا اعتبر ذلك ضروريا، وتابع: “هل يعملون طوال اليوم ويخيطون الكمامات؟”.

وقال: “تعرض علينا بلدان مختلفة اليوم، شراء هذه الوسائل وتلك… ونحن، هل يمكننا القيام بذلك وتوفير المال في بلادنا، أو يجب أن نبدأ في الشراء بأسعار باهظة من الخارج؟ أعني هنا الكمامات وأجهزة التنفس”.

وأشار إلى أن أسعار وسائل الحماية في الخارج باتت باهظة للغاية.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى