الدولية

السويد تطبق استراتيجية جديدة لاختبار الكشف عن كورونا

أعلنت وزيرة الحماية الاجتماعية في السويد، لينا هالينغرين، اليوم الجمعة، أن السلطات السويدية طبقت استراتيجية جديدة لاختبار السكان على فيروس كورونا، وسيرتفع عدد الاختبارات إلى 50-100 ألف أسبوعيا.

العالم – اوروبا

وقالت هالينغرين في مؤتمر صحفي: “اليوم يمكننا أن نعلن عن استراتيجية وطنية جديدة – زيادة عدد الأشخاص، الذين يتم اختبارهم على كوفيد-19، المجموعات الإضافية من السكان، التي يمكن أن تجري الاختبار هي الشرطة وموظفو خدمات الإنقاذ والأشخاص الذين يؤدون أعمالا صعبة للمجتمع. والهدف هو عودة الموظف إلى العمل بأقصى سرعة”.

وسيتم إجراء الاختبار في المنزل من قبل المريض نفسه، وسيكون من الممكن طلبه “الاختبار” من خلال مرجع “دليل” الخدمة الطبية. بعد ذلك ينبغي إرسال العينة إلى المختبر. وسيسمح نظام الاختبار هذا بحماية الطاقم الطبي وبتوفير مواد الحماية “الوقاية”.

في السابق، كان يتم اختبار المرضى في المستشفيات والأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض شديدة والطاقم الطبي على وجود فيروس كورونا في الدم.

ووفقا لـ هالينغرين، ستظل هذه المجموعات ذات أولوية.

ولم تفرض سلطات البلاد تدابير الحجر الصحي الصارمة، في حين تواصل المدارس والمحال التجارية وبيوت الحضانة والمؤسسات الاجتماعية الأخرى أنشطتها، لكنها دعت المواطنين إلى مراعاة وجود مسافة مناسبة تفصلهم عن أقرب شخص، والانتقال للعمل عن بعد في حال وجود إمكانية لذلك، مع تجنب لقاء المسنين.

وحذر رئيس الوزراء، ستيفان لوفين، من أن البلاد قد تشهد لاحقا آلاف الوفيات.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، تجاوز عدد المصابين بوباء “كوفيد-19” في العالم، 2 مليون شخص، ووفاة أكثر من 135 ألف.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى