الدولية

هذا ما كشفه قائد ايراني عن المنظومات المستخدمة في مناورات الدفاع الجوي

أكد قائد القوة الجوفضائية في حرس الثورة الاسلامية العميد امير علي حاجي زادة، أن جميع المنظومات المستخدمة في مناورات الدفاع الجوي المشتركة (المدافعون عن سماء الولاية 1400) هي ايرانية الصنع بامتياز.

العالم – ايران

وقال العميد حاجي زادة على هامش المناورات التي اختتمت فعالياتها اليوم الاربعاء : “ان جميع المنظومات التي استخدمت في “مناورات المدافعون عن سماء الولاية 1400″، هي ايرانية الصنع بامتياز، واشرفت على انتاجها وتطويرها نخب علمية شبابية من ابناء الشعب الايراني”.

ولفت قائد القوة الجوفضائية بالحرس الثوري الى ان ايران كانت قبل 15 عاما، بحاجة الى شراء المنظومات الرادارية والصاروخية من الخارج لحماية اجوائها، لكنها اليوم وبفضل الباري تعالى بلغت الاكتفاء الذاتي في مجال تصنيع هذه المنظومات والمعدات محليا.

واضاف العميد حاج زادة : ان الوحدات المشاركة في مناورات سماء الولاية، نجحت في اعتراض وتدمير الاهداف المحددة ومحاكاة عملية الدفاع ضد مختلف التهديدات، بما في ذلك صواريخ كروز ايضا.

ونوه قائد قوة الجوفضائية للحرس الثوري، انه تم في هذه المناورات استخدام قنابل الـ “دورايستا” المجنحة والتي تنطلق من الطائرات، وايضا تم رصدها بنجاح وتوجيهها الى منظومات الدفاع الجوي المستقرة في منطقة المناورات.

وفي إشارة إلى تشغيل منظومة رادار “قدس” في هذه المناورات، قال العميد حاجي زادة: ان هذه المنظومة متحركة بالكامل ويمكن نقلها بسرعة، لأنه في الحروب المعاصرة، سيتم ضرب أي منظومة ثابتة، ومن ناحية أخرى لديها القدرة على اكتشاف طائرات الشبح.

كما اشار الى نشر منظومات الدفاع التابعة للجيش والحرس الثوري في مختلف مناطق البلاد تحت قيادة مقر خاتم الانبياء (ص) للدفاع الجوي المشترك.

المصدر : قناة العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى