الدولية

خطيب زاده ينفي الإفراج عن السائقين الإيرانيين المحتجزين في أذربيجان

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زاده الإفراج عن السائقين الإيرانيين المحتجزين في جمهورية أذربيجان وقال إن المشاورات حول الافراج عنهما مستمرة .

العالم – ايران

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية ، سعيد خطيب زاده ، عقب أنباء الإفراج عن السائقين الإيرانيين المحتجزين في جمهورية أذربيجان ، إنهما كانا سجينين نُقلا إلى إيران لمواصلة مدة محكوميتهما .

وأضاف ان هذا الخبر الذي جرى تناقله هو يتعلق بمعتقلين ايرانيين سيتم نقلهما إلى إيران لمواصلة مدة محكوميتهما وقد تمت عمليات المتابعة وسيتم نقل هذين السجينين إلى إيران.

وتابع المتحدث باسم الخارجية ان المشاورات مع باكو مستمرة حول قضية السائقين الايرانيين اللذين جرى اعتقالهما وانشاء الله سيجري الاعلان عن نتيجة هذه المشاورات .

وافاد بان احد السجينين الذين سينقلان الى ايران لمواصلة مدة محكوميتهما هوي سائق ايضا ولكنه لا علاقه له بالسائقين المعتقلين في اذربيجان .

المصدر : قناة العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى