الدولية

روحاني: اينستكس لم تتمكن بعد من اتخاذ خطوة لافتة ومؤثرة

قال رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، في محادثات هاتفية مع رئيس الوزراء الايطالي يوم الاثنين، إن اينستكس وللأسف لم تتمكن بعد من اتخاذ خطوة لافتة ومؤثرة ولم تؤدِّ أي دور.

العالم- ايران

وفي اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي، بيّن حجة الاسلام حسن روحاني أن الدول لوحدها ودون مساعدة بعضها بعضا غير قادرة على تجاوز أزمة كورونا، مضيفا: من خلال التعاون فيما بيننا ومشاركة ونقل تجاربنا يمكننا أن نحتوي هذا الفايروس.

وأكد روحاني أن الحفاظ على أرواح البشر أهم من كل شيء، وقال: في هذه الظروف الصعبة، أصبحت الضغوط الأميركية على الشعب الايراني أكثر إنعداما للإنسانية وإن استمرارها يعتبر جريمة وحشية ضد شعب كبير، ويتعارض مع كل المبادئ الإنسانية والقوانين الدولية.

وأشار روحاني إلى عرقلة أميركا منح صندوق النقد الدولي قرضا لإيران، وقال: نتوقع من الدول الأوروبية وخاصة ايطاليا أن تتخذ الإجراءات اللازمة إزاء هذا الإنتهاك للقوانين في هذه الظروف الصعبة.

ولفت إلى مواقف إيطاليا بشأن الاتفاق النووي ودعمه، وأعلن استعداد ايران للإلتزام التام بالاتفاق النووي فيما اذا نفذ الجانب المقابل كل التزاماته وتخلى عن التهديدات.

وبيّن الرئيس الايراني أن ايطاليا تحظى دوما بمكانة هامة في سياستنا الخارجية، معربا عن امله بأن تدعو روما الاتحاد الاوروبي الى التنفيذ التام للاتفاق النووي.

وصرح روحاني ان الآلية المالية الأوروبية (اينستكس) وللأسف لم تتمكن بعد من اتخاذ خطوة لافت ومؤثرة ولم تؤدِّ أي دور بعد، مبينا أنه لا ينبغي طرح القضايا السياسية مثل السابق، ولابد من وضع القضايا الإنسانية وإنقاذ حياة البشر في الاولوية، قائلا: في هذه الفترة، من ا لوضاح ان مصير المجتمع العالمي مترابط ببعضه تماما، ونأمل أن تتمكن أوروبا وخاصة ايطاليا من اتخاذ إجراء يصب في مصلحة جميع الشعوب في هذه الظروف الحساسة.

وأشار رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الى أهمية ضمان امن المنطقة واستقرارها، وقال: بناء على مبادرة هرمز للسلام، فإن استقرار المنطقة وأمنها سيحصل فقط من خلاال التعاون بين دول هذه المنطقة، وإن تدخل الأجانب وخاصة التدخلات الأميركية المصحوبة بالجرائم والمخاطر، تعرض استقرار المنطقة للخطر.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى