سياسة

رسالة استغاثة من أسرى سجن جو.. الخطر وشيك والجائحة فتاكة

نشرت رسالة باسم سجناء جو المركزي سيء الصيت في البحرين تنذر عن خطر وباء كورونا المنتشر في العالم وخطر احتمالية وصوله للسجن.

العالم- البحرين

وحذرت الرسالة من الخطر الذي اعتبرته وشيكا، إذ أن هذه الجائحة تطال القاصي، والداني، والغني، والفقير، والصغير، والكبير.

وأشارت الرسالة إلى استحالة مجابهة وباء كورونا بالسجن مع الظروف السيئة، مستشهدة بالدول المتطورة التي لم تستطع مجابته وفتك فيها الوباء ووصل لعمق القصور مع وجود تلك الإمكانيات الطبية المتطورة الضخمة.

وأكدت الرسالة إلى أن وصول الوباء للسجن وارد ومحتمل ونتائجه ستكون كارثية.

ووصفت الرسالة تعامل سلطات ال خليفة مع المبادرات المنبثقة من الروح والضمير الإنساني، لهو جرم في حق الإنسان وإنسانيته، وخرق صريح وهتك واضح لحرمة هذه الروح الإنسانية، وتلاعب بأرواح آلاف من السجناء السياسيين.

كما حذرت الرسالة سلطات ال خليفة من عدم اكتراثها، وإن فتك الوباء غداً سيجر الوضع للأسوء ويأخذ البلد نحو محرقة عظيمة.

وفي سياق غير منفصل طالب 17 سنياتور أمريكي وزير خارجيتهم بدعوة الدول القمعية ومن ضمنها البحرين بالإفراج العاجل عن السجناء السياسيين في ظل الانتشار السريع لوباء كورونا.

يذكر بأن المعارضة البحرانية وفي ظل انتشار وباء كورونا طالبت بالإفراج الفوري عن جميع الأسرى السياسيين في البحرين دون قيد أو شرط.

وتستمر الدعوات من قبل نشطاء حقوقيون وسياسيون وشخصيات علمائية على أهمية التحرك الجدي الضاغط على السلطات الخليفية للإفراج عن جميع الأسرى السياسيين، ومحذرين من مغبة وصول الوباء للسجن مع عدم توفير الاحترازات الطبية اللازمة لمواجهة الوباء.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى