الدولية

الاتحاد الأوروبي يأسف لرفض واشنطن تخفيف العقوبات على إيران

أعرب الاتحاد الأوروبي عن أسفه من رفض الولايات المتحدة الاستجابة لدعوة التكتل إلى تخفيف العقوبات على إيران والسماح بمساعدات اقتصادية لإعانتها على التصدي لفيروس كورونا المستجد.

العالم-اوروبا

وقال مفوض الاتحاد الأوروبي السامي للسياسة الخارجية والأمن، جوزيب بوريل، في مؤتمر صحفي عقده يوم الأربعاء، عقب اجتماع افتراضي لوزراء خارجية دول التكتل، إن الولايات المتحدة تمنع صندوق النقد الدولي من مساعدة إيران، التي ضربها الفيروس بعنف أشد من أي دولة أخرى في الشرق الأوسط، معربا عن أسفه من موقف واشنطن.

وأضاف بوريل: “أيدنا أولا تخفيف العقوبات وثانيا طلب إيران مساعدة مالية من صندوق النقد الدولي”.

وتابع: “أشعر بالأسف لأن الأمريكيين يمنعون في هذه المرحلة صندوق النقد الدولي من اتخاذ هذا القرار. من الناحية الإنسانية، كان يتعين قبول هذا الطلب”.

وأكدت الحكومة الأمريكية إنها لن تتراجع عن حملة “الضغوط القصوى” على إيران رغم الفيروس، وما زالت تستخدم العقوبات في محاولة لتقييد برنامج طهران للصواريخ الباليستية وتقليص نفوذها في الشرق الأوسط.

وبصرف النظر عن الدعوات الأوروبية إلى تخفيف العقوبات المفروضة على إيران وسوريا وكوريا الشمالية وفنزويلا، أبقت الإدارة الأمريكية إجراءاتها التقييدية بل اتخذت خطوات جديدة خاصة ضد الجانب الإيراني تزامنا مع الجائحة.

فيما قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، سابقا، إن عقوبات الولايات المتحدة على الدول المذكورة لا تخص المساعدات الطبية ولا تعرقل تقديمها.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى