الدولية

وضع ايران قمرا عسكريا في مداره.. ضربة تفقد امريكا توازنها

اطلاق حرس الثورة الاسلامية قمر نور الصناعي شغل الولايات المتحدة وحلفاؤها أكثر بالبحث عن امكانات ايران العسكرية وباتت أكثر متوجسة من توجهات ايران الصاروخية وغير الصاروخية.

العالم – ما رأيكم

خبراء عسكريون متابعون للشأن الإيراني أكدوا انه لا شك بأن اطلاق قمر نور الى الفضاء ليس انجازا فقط بل انه يمثل قفزة نوعية سيكون لها تداعيات إيجابية لإيران في المجالات العلمية والعسكرية. وأضافوا أن هذه الخطوة وضعت إيران في مصاف الدول العظمى والصناعية لأن اطلاق الاقمار هو حكر على بعض الدول مؤكدين على ان اطلاق قمر نور هو نتيجة لمسار طويل وانجازات كبيرة على المستوى العلمي في إيران. كما اشاروا الى ان الجميع يعلم بأن إيران على مدى اربعين عام هي في حالة دفاع لمواجهة الحظر العلني وغير العلني مؤكدا ان هذا فرض على ايران بأن تعمد بتوفير جميع مكامن وعناصر القوة الدفاعية بشكل مباشر.

مراقبون للشأن الايراني بدورهم يقولون أن وجود صاروخ حامل للأقمار الصناعية يعمل بمحركين يعطي رسالة للخارج على أن ايران قادرة على تطوير صواريخ عابرة للقارات وأغراض أخرى. وان التجربة هذه ستشغل واشنطن أكثر بالبحث في امكانات طهران الصاروخية.. الثابت هو ان التجربة بمختلف تفاصيلها تضيف المزيد من القلق للرئيس الاميركي وادارته المتوجسة اصلا من توجهات ايران الصاروخية وغير الصاروخية وتنمي شكوكها وتخوفاتها العلنية والمستترة من خطورة احتمال التحاق ايران بالدول التي تطور تقنيات الاقمار الاصطناعية واستخدام هذه الاقمار في اغراض عسكرية. وفي الذهن دائما، ان ايران توعدت بانها سترد على التصعيد الاميركي المستمر ضد ها خاصة مع استمرار الحظر في ظل تفشي جائحة كورونا المستجد.

أما الخبراء الإستراتيجيون فقد أكدوا ان طهران لا تهتم بالمواقف الاميركية في التشكيك بقدراتها العسكرية والتكنولوجية والعلوم والانجازات الوطنية المتنوعة. مؤكدين انه بالنسبة لطهران هو ان الشعب الايراني يقدم الانجازات الوطنية في ظل الحظر والتصعيد الاميركي المستمر.

وقال الخبراء ان اطلاق قمر نور سوف يزيد من قدرات حرس الثورة الإسلامية في الدفاع عن ايران والامة الاسلامية في كافة المواقف. وأِشاروا الى ان الولايات المتحدة وكيان الاحتلال يخشون من التقدم الإيراني في المجالات العلمية والتكنولوجية.

ما رأيكم؟

هل يعتبر اطلاق قمر نور الصناعي العسكري انجازا لحرس لطهران ولحرس الثورة على وجه الخصوص؟

ماذا بشأن فشل الضغوط الأميركية بالحد من التقدم الفضائي في إيران؟

كيف اجتازت طهران الحظر الاقتصادي ودخلت عالم الفضاء بقوة؟

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى