العربية

الخطيب: هناك سياسة تآمرية لترسيم الحدود بما يتوافق مع رغبة العدو

قال نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الشيخ علي الخطيب ان هناك سياسة تآمرية لترسيم الحدود بما يتوافق مع ما يريده العدو الاسرائيلي او للتطبيع معه

العالم _لبنان

اشار الشيخ علي الخطيب الى ان هناك سياسةتآمرية داخلية مع الخارج لفرض شروط سياسية معينة ولايجاد الارضية اللازمة لما يسمى بترسيم الحدود بما يتوافق مع ما يريده العدو الاسرائيلي او للتطبيع معه ولضمان الرضا من الدول النافذة والحصول على بعض المكاسب في الحكم او بعض المصالح الاخرى التي قد تكون غير ذات قيمة بالنظر لما هو المطلوب التنازل عنه وتقديمه للعدو.

ولفت الشيخ الخطيب ، الى اننا لسنا بصدد توجيه الاتهام لاحد وانما نحذر من وقوع امر خطير كهذا، مع تاييدنا المطلق لتحرير ثروتنا النفطية واستثمارها لصالح الشعب اللبناني خصوصا مع ما يعيشه من ظروف اقتصادية كارثية فرضت عليه بعد نهب الخزينة وودائع الناس ومحاولة تدفيعه اصحابها الثمن الاكبر، ونحن اذ نحذر من ذلك ندعو القوى السياسية والمدنية الى مساندتهم والوقوف الى جانبهم، وعدم السكوت على ذلك باي وسيلة من وسائل الضغط المشروعة، كما نطالب بتقديم موزانة عادلة بقدر الامكان مع علمنا بمحدودية الامكانيات وعدم وجود واردات كافية لميزانية الدولة تفي بالحاجة، ونأسف اشد الاسف لاستمرارية سياسة التبعية للخارج والاكتفاء بانتظار تقديمات صندوق النقد الدولي وندعو مجددا الى الانفتاح على الدولة السورية الشقيقة واقامة افضل العلاقات معها التي لم تبخل يوما في مساندة لبنان في كل الازمات التي مر بها خصوصا ان حل الازمة الاقتصادية لا يمكن ان يكون من دون التعاون معها، وكذلك موضوع النازحين الذي كان موضوع تآمر على البلدين والشعبين الشقيقين.

المصدر : قناة العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى