الدولية

مسؤول أممي يحذر من الجوع مع تفاقم أزمة الجفاف في كينيا

حذر مسؤول أممي،من الجوع في كينيا، مع تفاقم أزمة الجفاف التي تؤثر على أجزاء من الدولة الواقعة شرقي افريقيا.

العالم – افريقيا

وقال مسؤول الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة، مارتن غريفيث، إنه رأى عائلات في منطقة توركانا بكينيا لم يتبق لديها شيء بعد أن ماتت حيواناتها من الجوع، داعيا المجتمع الدولي إلى تخصيص مزيد من الموارد للتعامل مع أزمة الجفاف الأكبر في المنطقة.

وأضاف إن “اهتمام العالم في مكان آخر ونحن نعرف ذلك. وبؤس العالم لم يترك توركانا، وأمطار العالم لم تأت إلى توركانا، وقد رأينا نقصا للأمطار أربع مرات على التوالي”.

وأشار إلى أن الأطفال الذين يبحثون عن بقايا الفاكهة لأكلها يحتاجون للمساعدة “ليكون هناك أدنى احتمال للنجاة لليوم التالي”.

وزار غريفيث وممثلون إنسانيون آخرون المجتمع الرعوي في منطقة لوموبوث في توركانا ضمن جهود توجيه الاهتمام للتحدي الإنساني النابع من الجفاف هناك.

وكان الرئيس الكيني أوهورو كينياتا، أعلن الجفاف كارثة وطنية في سبتمبر 2021.

والجدير بالذكر أن الجفاف الشديد الذي ضرب كينيا، حيث تضرر 3.5 مليون شخص من انعدام الأمن الغذائي الحاد وسوء التغذية، سرع من عوامل انتشار الجوع.

المصدر : قناة العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى