العربية

فصل توأم سيامي في مشفى الأطفال الجامعي بدمشق

نشرت الصفحة الرسمية لفريق” سماعة حكيم في سوريا” خبرا حول إجراء عملية ناجحة لفصل توأم سيامي، في مشفى الأطفال الجامعي بدمشق، منذ عدة أيام.

العالم – سوريا

وعرضت الصفحة صوراً للطفل قبل العملية وبعدها بيومين، مبيّنة أنه بصحة جيدة.

وأشارت الصفحة إلى أن “الطفل كان يعاني أيضاً من فتق يدعى “فتق أمنيوسي”، وهو تشوّه خلقي آخر، وتم إنجاز العمليتين بنفس الوقت وتحت تخدير واحد، كي لا يواجه الطفل عملية أخرى تشوُّهيَّة خَلقيَّة بعد هذه العملية”.

وتحدث حالة التوآم السيامي أثناء انقسام البيضة الملقحة عند الأم، حيث يؤدي عدم اكتمال هذا الانقسام التوأمي لالتصاق أجزاء من الجنين الآخر بالجنين الأول.

وأجرى العمل الجراحي ، رئيس قسم الجراحة في مشفى الأطفال الجامعي، الطبيب “محمد سعيد فليون”.

يذكر أن تسمية “التوأم السيامي” نسبة إلى بلدة سيام التايلندية، التي اكتشفت فيها أول حالة قريبة من هذا النمط.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى