الدولية

بعد حظر كلمة “كورونا”… طاجيكستان تقر بانتشار الوباء في أراضيها

أقرت حكومة طاجيكستان، اليوم الخميس، رسميا بتسجيل إصابات بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” في أراضيها، بعد اصرارها على مدى أسابيع على القول بخلو البلاد من الفيروس.

العالم-اسيا والباسفيك

وأكدت وزارة الصحة الطاجيكية تسجيل 15 إصابة بكورونا في البلاد حتى يوم أمس، 5 منها في العاصمة دوشنبه و10 أخرى في ولاية صغد.

وتم إعلان هذه الحصيلة أثناء اجتماع طارئ عقدته اليوم اللجنة الحكومية الخاصة بالوقاية من تفشي “كوفيد-19” برئاسة رئيس الوزراء، قاهر رسول زاده، حسب ما أفاد موقع Asia Plus المحلي.

وكانت حكومة طاجيكستان تصر على مدى الأسابيع الماضية على خلو البلاد من الفيروس التاجي، بالرغم من امتلاء المستشفيات المحلية بأعداد كبيرة من المصابين بالالتهاب الرئوي الذي قد يتسبب فيه الفيروس.

وفي ولاية صغد حيث توفى ثلاثة أشخاص على الأقل جراء إصابتهم بالالتهاب الرئوي رفضت السلطات المحلية إجراء فحوصات كورونا إطلاقا، بدعوى أنه “لا داعي إلى ذلك لأن الفيروس لم ينتشر في البلاد”.

وأعلنت منظمة “صحفيون بلا حدود” أواخر مارس الماضي أن السلطات الطاجيكية فرضت حظرا على استخدام كلمة “فيروس كورونا” في تقارير وسائل الإعلام الرسمية والمنشورات الطبية التي يتم توزيعها في المدارس والمستشفيات والمؤسسات العامة الأخرى في البلاد.

كما أفادت “إذاعة الحرية” المحلية غير الحكومية بأن الأشخاص الذين يرتدون الكمامات الطبية في الشارع ويتطرقون إلى موضوع كورونا يواجهون خطر الاعتقال.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى