العربية

بالتفاصيل.. حرق طوربينات هوائية للاحتلال في الجولان

اكدت مصادر اهلية في الجولان السوري المحتل ان مجهولين أحرقوا الخميس الماضي مروحتين من ( الطوربينات الهوائية  المخصصة لتوليد الكهرباء ) كانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي احضرتهما لتنفيذ مشروع المراوح في أراضي اهالي الجولان.

العالم – سوريا

وأفادت معلومات متقاطعة بأن اربعة طواقم إطفاء هرعت لإخماد النار في الرافعتين، واكدت ان إحدى المراوح تم إحراقها بشكل كامل وتصل قيمتها إلى ثلاثة ملايين يورو، والثانية تم إحراق نصفها وتصل قيمتها إلى عشرة ملايين يورو. وبحسب المعلومات فقد جلبت سلطات الاحتلال المراوح منذ حوالي اربعة شهور تقريباً إلى المنطقة الواقعة جنوب قرية بقعاثا المحتلة.

واكدت المصدار ان “عملية إحراق المروحتين رسالة إلى سلطات الاحتلال الإسرائيلي وداعميه بأن مشروع المراوح لن يمر”.

يذكر انه منذ ايام قليلة فضت قوات الاحتلال الإسرائيلي بالقوة اجتماعاً للهيئة الشعبية لأهالي الجولان المحتل لمناهضة مشروع المراوح.

وفي الأسبوع الماضي رفض مكتب مساحة في الجولان السوري المحتل، مساعدة مكتب مساحة في الناصرة بفلسطين المحتلة، رست عليه مناقصة لقياس الطرق الزراعية أو الأراضي المحاذية لمشروع المراوح الذي تعتزم سلطات الاحتلال إقامته في الأراضي الزراعية التابعة لأهالي الجولان. ووفقاً لمخطط الاحتلال، سيقام المشروع على مساحة كلية تعادل 3674 دونماً من أراضي أهالي الجولان، ويتمركز على أراضي أهالي قرى مجدل شمس، مسعدة، بقعاثا، ويبعد كيلومتراً ونصف الكيلومتر عن قرية عين قنية. وبحسب تقارير صحفية، فإن المراوح التي يخطط الاحتلال لإقامتها عملاقة ويبلغ طول الواحدة 200 متر، الأمر الذي يضاهي بنياناً شاهقاً مكوناً من 66 طابقاً، لافتة إلى أن إقامة مروحة واحدة يحتاج الى بناء قاعدة من الإسمنت المسلح تزن أكثر من ألف طن على مساحة 600 متر مربع.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى