العربية

بيان الخارجية الكازاخية بشأن تطوير أسلحة بيولوجية في البلاد

نفت وزارة الخارجية في كازاخستان اتهامات حول تطوير أسلحة بيولوجية، مشيرة إلى أن أنشطة المختبر المركزي الذي تم إنشاؤه في ألماتا تهدف إلى ضمان السلامة البيولوجية، بما في ذلك في إطار مكافحة فيروس  كورونا.

العالم-آسيا الوسطي

وجاء في بيان صادر عن الوزارة، اليوم السبت: “بسبب تزايد انتشار معلومات غير صحيحة في وسائل الإعلام الأجنبية والمحلية فيما يتعلق بأنشطة المختبرات البيولوجية في كازاخستان، نؤكد أنه لا يجري تطوير أسلحة بيولوجية في كازاخستان، ولا تجري أبحاث ضد دول أخرى”.

وأكد الوزارة في البيان أن “نشاط المختبر يركز على ضمان السلامة البيولوجية في كازاخستان، وإجراء البحوث الأساسية والتطبيقية والمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا”.

وتتوقع الجهات الطبية في كازاخستان أن يصل عدد المصابين مع حلول نهاية مايو/أيار الجاري، إلى 4000 حالة إصابة بفيروس كورونا، في إشارة إلى نجاح الخطط الحكومية المتبعة لمواجهة الوباء منذ البداية وأبرزها عدم التهاون والحزم في التعامل مع كافة القضايا المتعلقة بالموضوع.

وأعلنت وزارة الصحة الكازاخية عن تسجيل 3800 إصابة بفيروس كورونا، ووفاة 25 شخصا، وتعافي 995 شخصا.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى