العربية

وزير المالية السعودي يعلن خطته لإقتراض 220 مليار ريال

قال وزير المالية السعودي “محمد الجدعان” إن بلاده ستتخذ إجراءات صارمة جدا، وإن هذه الإجراءات قد تكون مؤلمة لمواجهة تداعيات أزمة فيروس “كورونا” المستجد، مرجحا أن تقترض المملكة هذه السنة ما يصل إلى 220 مليار ريال (58.6 مليار دولار).

العالم – السعودية

وأضاف “الجدعان”، في مقابلة خاصة مع قناة “العربية”، السبت، أن المملكة تأثرت بشكل قوي بالتداعيات الاقتصادية للجائحة، ولا بد من الحرص الشديد في التعامل مع المالية العامة في هذه الفترة، والوضع الاقتصادي العالمي هش، ومن المهم التخطيط للأسوأ في هذه المرحلة.

وأكد أن السعودية لم تشهد مثل هذه الأزمة، وبتلك الحدة، من قبل، مؤكدا أن جميع الخيارات باتت مفتوحة لخفض الإنفاق.

وقال: “استخدمنا أكثر من تريليون ريال من الاحتياطيات خلال 4 سنوات”.

وفيما يتعلق بسيولة المصارف قال “الجدعان” إن السيولة متوفرة بشكل كبير جدا في القطاع المصرفي السعودي.

وأشار “الجدعان” إلى أن وزارة المالية ستستمر في إصدار الدين محليا وخارجيا بحسب تكلفته، إلا أنه يجب الحرص على عدم زيادة تكلفة الدين.

وقال: “سنقترض هذه السنة ما يصل إلى 220 مليار ريال (58.6 مليار دولار) بحسب وضع الأسواق”.

وكانت وكالة “موديز” غيرت، الجمعة، التصنيف الائتماني ونظرتها المستقبلية حول السعودية إلى سلبية، مؤكدة تصنيف المملكة عند مستوى “A1”.

وأفادت “موديز”، في بيان أصدرته بأنها غيرت النظرة المستقبلية لتصنيف الحكومة السعودية إلى سلبية من مستقرة لتعكس تنامي المخاطر النزولية لقوة المملكة المالية نتيجة صدمة حادة على صعيد طلب النفط العالمي وتغير الأسعار الذي أحدثته جائحة فيروس “كورونا”.

واعتبرت “موديز” أن الصدمة الحادة لأسعار النفط ستتسبب في زيادة الديون وتأكل المصدات المالية السيادية.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى