العربية

لجنة دعم الصحفيين الفلسطينيين تطالب بتوفير الأمن للصحفيين

أكدت لجنة دعم الصحفيين الفلسطينيين اليوم الأحد، أن الاحتلال يواصل جرائمه وعدوانه بحق الصحفيين والمؤسسات الإعلامية في الأراضي الفلسطينية.

العالم – فلسطين

وأوضحت لجنة دعم الصحفيين -في بيان صحفي في اليوم العالمي لحرية الصحافة- أنه منذ بداية العام الحالي 2020م ارتكب الاحتلال الإسرائيلي اكثر من ( 158) انتهاكاً ضد الحريات الصحفية، كما بلغت الانتهاكات الداخلية منذ بداية العام نحو (36) انتهاكاً من قبل جهات فلسطينية.

وشددت لجنة دعم الصحفيين على خطورة تزايد الاعتقالات والاعتداءات والاستدعاءات، التي يتعرض لها الصحفيين العاملين في الأراضي الفلسطينية، في ظل تفشي فيروس كورونا ، مشيرة إلى أن في ذلك مساً صريحاً بالحريات الصحفية حسبما افاد موقع فلسطين اليوم.

وأشار اللجنة أن جرائم الاحتلال وانتهاكاته تكشف بشكل واضح مستوى الاستهداف، والملاحقة للصحفيين من قبل الاحتلال وضرب كل قيم ومبادئ وقرارات المؤسسات الدولية بعرض الحائط، بما في ذلك قرارات الأمم المتحدة التي تكفل حرية العمل الصحفي .

وطال اللجنة المؤسسات الدولية التعامل بمعيار واحد، أمام ما يتعرض له الصحفيين الفلسطينيين من انتهاكات يومية من قبل الاحتلال، ما يتوجب على الاتحاد الدولي للصحفيين والاتحاد الأوروبي للصحفيين، واتحاد الصحفيين العرب، والمنظمات الدولية، باستنكار حملات الاعتقالات، وضرورة التدخل الفوري والسريع للإفراج عنهم.

ودعت مقرر الأمم المتحدة الخاص لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية والمفوضية السامية لحقوق الانسان ميشيل باشليه، للعمل من أجل إطلاق سراح الصحفيين المعتقلين داخل سجون الاحتلال ، بعد تفشي فيروس كورونا داخل كيان الاحتلال،والخشية من وصوله ليصيب ألاف الاسرى الفلسطينيين ومنهم 19 صحفيا داخل السجون “الإسرائيلية”.

كما وطالبت الجهات الأمنية المختصة في الضفة الغربية وقطاع غزة بتوفير الحريات الصحفية، وعدم الزج بالصحفيين في الخلافات السياسية الناتجة عن الانقسام الداخلي الفلسطيني.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى