العربية

القوات السعودية تنسحب من عاصمة سقطرى

قال مسؤول يمني، إن القوات السعودية انسحبت من نقاط تأمين مدينة “حديبو” مركز محافظة أرخبيل سقطرى، مخلية الطريق أمام سيطرة قوات “المجلس الانتقالي الجنوبي” المدعوم إماراتيا، للسيطرة على المحافظة.

العالم – اليمن

جاء ذلك بحسب تصريحات أدلى بها المسؤول، مفضلا عدم ذكر اسمه، وفق ما نقلت عنه وكالة “الأناضول”.

وذكر أن القوات السعودية المتواجدة في نقاط تأمين مدينة حديبو، وفق اتفاق إنهاء التوتر بين قوات حكومة المستقيل هادي و”المجلس الانتقالي”، انسحبت فجأة، دون مزيد من التفاصيل حول معرفة أسباب الخطوة.

وأشار المسؤول إلى أن انسحاب القوات السعودية، يتزامن مع عودة التوتر بالجزيرة وتحشيد من قبل “المجلس الانتقالي” المدعوم إماراتيًا، والميليشيات الموالية له.

وفي وقت سابق، دفع “الانتقالي” بتعزيزات عسكرية بحرا إلى جزيرة سقطرى، وفق مسؤول محلي، قال إن التعزيزات التي تعود لعناصر من خارج المحافظة، توجهت فور وصولها لقيادة اللواء أول مشاة بحري.

ويأتي التصعيد في سقطرى (تقع في إطار ما يعرف بالمحافظات الجنوبية)، عقب إعلان “الانتقالي الجنوبي” في 26 أبريل /نيسان الماضي، حالة الطوارئ العامة، وتدشين ما سماها “الإدارة الذاتية للجنوب”.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى