العربية

كمية كبيرة من المتفجرات استخدمت في هجوم تونس

قال الناطق الرسمي باسم الفرع القضائي للإرهاب سفيان السليطي، ‘إن الإرهابيين منفذي عملية البحيرة 2 قرب السفارة الأمريكية التي أسفرت عن استشهاد أمني وإصابة 4 آخرين ومواطنة، استعملا كمية كبيرة من المتفجرات والدراجة النارية التي كانا على متنها كانت بدورها مفخخة’.

العالم ـ تونس

وأفاد السليطي، فى تصريح صحفى اليوم الجمعة، بمستشفى قوات الأمن الداخلى بالمرسى حيث وقع نقل المصابين، بأنه تم التشخيص فى مسرح الجريمة من أجل تحديد هوية منفذي العملية، مضيفا أنه لم يقع التأكد بعد، إن كان الإرهابيان من منطقة الكرم (القريبة من موقع الجريمة) أم لا.

وذكر أن ‘العملية الإرهابية التي وقعت هذا الصباح قرب السفارة الأمريكية بتونس (البحيرة 2) أسفرت عن وقوع شهيد من الأمنيين من مواليد سنة 1968، و5 إصابات منها أربع لأمنيين حالتهم مستقرة وهم فى وعييهم والحالة الخامسة لمواطنة كانت على متن سيارتها وأصيبت بأضرار بسيطة على مستوى العينين’.

وقال وزير الداخلية التونسي هشام المشيشي، إن الإرهابيين استخدموا عبوة ناسفة تقليدية الصنع في العملية الإرهابية.

ودعا رئيس الوزراء التونسى إلياس الفخفاخ، في تعليقه على العملية الإرهابية، كافة التونسيين إلى توحيد الصفوف حول الوطن ورفض كل أشكال العنف وكل ما يمكن أن يهدد تونس وديمقراطيتها.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى