الدولية

إيطاليا الثانية عالميا بعد الصين ووفياتها ارتفعت إلى 366

أعلنت السلطات الإيطالية عن تسجيل 133 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا في غضون الساعات الـ24 الماضية وأصبحت إيطاليا البلد الثاني عالميا بعد الصين من حيث حدة انتشار هذه السلالة.

العالم- أوروبا

وقال مدير هيئة الحماية المدنية الإيطالية، أنجيلو بوريلي، في تصريح صحفي، إن عدد المتوفين بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا ارتفع خلال اليوم الماضي من 233 إلى 366 حالة.

وذكر بوريلي أن العدد العام للإصابات المسجلة بالفيروس في البلاد ارتفع خلال نفس الفترة بـ1492 حالة، ليصل إلى نقطة 7375 مقابل 5883 أمس السبت.

وتعتبر إيطاليا من الدول الأكثر إصابة بالنوع الجديد لفيروس كورونا إلى جانب الصين، التي تعد مصدرا لهذه السلالة، وكذلك إيران وكوريا الجنوبية.

وبعد هذه التطورات احتلت إيطاليا المرتبة الثانية عالميا من حيث عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا، وتجاوزت في هذه القائمة كلا من إيران وكوريا الجنوبية.

وأكدت منظمة الصحة العالمية، في أواخر شهر يناير 2020، أن الخطر الناجم عن تفشي النوع الجديد لفيروس كورونا، يمثل حالة طارئة بالنسبة للعالم وليس فقط للصين بلد المنشأ حيث انتشر في ديسمبر 2019، وأطلق عليه اسم”COVID-2019″، داعية لاتخاذ إجراءات ضرورية على المستوى الدولي لمواجهة المرض.

وحتى اليوم السبت، سجلت في العالم 109632 حالة للإصابة بالفيروس، الذي انتشر في أكثر من 90 دولة، ومنها 3802 وفاة أغلبهم في الصين، فيما أعلن عن تعافي نحو 61 ألف شخص من بين المصابين.

المصدر: وكالات

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى