الدولية

فرنسا تغلق المدارس و’كورونا’ يهاجم المؤسسة الاممية

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء يوم (الخميس)، أنّ دور الحضانة وكل المؤسسات التعليمية، بما فيها الجامعات، ستغلق اعتباراً من الاثنين حتى إشعار آخر لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وطلب إلى الأشخاص الذين تخطّوا السبعين عاماً البقاء في منازلهم.

العالم- أوروبا

وفي خطاب إلى الأمة بُث عبر التلفزيون، تحدث الرئيس الفرنسي عن «أسوأ أزمة صحية تشهدها فرنسا منذ قرن»، وطالب مواطنيه بحصر تنقّلاتهم بـ«الحدّ الأدنى الضروري». وبرغم ذلك، فقد أعلن في كلمته المضيّ بإجراء الجولة الأولى من الانتخابات البلدية المقرّرة الأحد.

وعلى الصعيد الاقتصادي، طلب ماكرون من الحكومة «تحضير خطة إنعاش وطنية وأوروبية»، داعياً أعضاء الاتحاد الأوروبي إلى “التحرك بسرعة وبقوة». وأعلن أنّه سيقترح على الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الذي يرأس مجموعة السبع حالياً، مبادرة «استثنائية» لمواجهة الوباء العالمي الذي يهدّد الاقتصاد العالمي.

وبينما دعا إلى تجنّب الانغلاق القومي، قال ماكرون إنّ إغلاق الحدود لمكافحة انتشار الفيروس سيكون على الأرجح ضرورياً ولكن يتوجب إقراره على المستوى الأوروبي.

وسجّلت فرنسا حتى فترة بعد ظهر الخميس 2876 إصابة بالفيروس و61 حالة وفاة.

من جهة اخرى، أفادت مصادر دبلوماسية الخميس بأن الفحوص الطبية أظهرت إصابة دبلوماسية من بعثة الفلبين لدى الأمم المتحدة بفيروس كورونا، لتكون بذلك أول إصابة تسجل في مقر المنظمة الدولية بنيويورك.

وهذه الدبلوماسية العاملة في اللجنة السادسة للجمعية العامة للأمم المتحدة والتي تتعامل مع المسائل القانونية، توجهت إلى مقر الأمم المتحدة للمرة الأخيرة يوم الاثنين. وفي اليوم التالي ظهرت عليها أعراض الإنفلونزا.

وجاء في رسالة للبعثة الفلبينية أرسلت إلى وفود دبلوماسية عدة لدى الأمم المتحدة، “تلقت (الدبلوماسية الفلبينية) مكالمة اليوم (الخميس) تخبرها بأنها مصابة بكوفيد-19”.

وأضافت الرسالة “تم إغلاق مقر البعثة الفلبينية، وصدرت تعليمات لجميع” الموظفين بضرورة الخضوع لحجر صحي.

ويعمل نحو ثلاثة آلاف موظف في أمانة الأمم المتحدة في نيويورك، فضلا عن العديد من الدبلوماسيين من 193 دولة عضو في الأمم المتحدة يتنقلون بين بعثاتهم الدبلوماسية.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى