الدولية

إطلاق سراح كندية وإيطالي خُطفا في بوركينافاسو نهاية 2018

تم إطلاق سراح امرأة كندية ورجل إيطالي، تم اختطافهما منذ 15 شهراً في بوركينافاسو.

العالم – افريقيا

وقال مسؤول أمني من مهمة الأمم المتحدة في مالي: “عثر عناصر قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة على مواطن إيطالي ومواطنة كندية في شمال مالي، كانا أخذا رهينتين على أراضي بوركينا فاسو”.

إيديث بليه من مقاطعة كيبيك الكندية، ومرافقها الإيطالي لوكا تاكيتو، مفقودان منذ ديسمبر (كانون الأول) 2018 في بوركينا فاسو، التي من المعروف عنها أنها معقل فرع تنظيم “داعش”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أمني قوله إن الكندية إيديت بليه، والإيطالي ولوكا تاكشيتو “بصحة جيدة وسيسافران إلى بلديهما” بعد وصولهما اليوم العاصمة باماكو.

وأضافت الوكالة الفرنسية، “لم نجد معلومات فورية حول الظروف التي عثر فيها عليهما”.

وهناك قالت شبكة أمريكية، إن الرهينتين متواجدتان بمقر بعثة قوات حفظ السلام الدولية في مالي، والتقيتا بالسفير الكندي وبعض كبار المسئولين في باماكو.

وكانت الاتصالات انقطعت مع الرهينتين أثناء سفرهما بسيارة جنوب غرب بوركينا في منتصف ديسمبر عام 2018، لافتة إلى أن الأوضاع الأمنية في بوركينا تدهورت عام 2017، حيث تنشط جماعات مسلحة إرهابية على صلة بتنظيمي داعش والقاعدة الإرهابيين.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى