الدولية

مدعون أمريكيون يسقطون تهم التدخل في الانتخابات الرئاسية ضد شركة روسية

أسقط مدعون أمريكيون قضية ضد شركة “كونكرد ماناجيمنت آند كونسولتينغ” الروسية، المتهمة بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

العالم-الاميركيتان

ووفقا لوثائق محكمة أمريكية، اليوم الثلاثاء، فإنه “لم يعد من مصلحة العدالة أو الأمن القومي للبلاد مواصلة هذه المحاكمة ضد الشركة الروسية ومن ثم إسقاط القضية“.

وأدرج في لائحة الاتهام يفغيني بريغوجين، وميخائيل بيستروف، وميخائيل بورتشيك (المعروف أيضا باسم ميخائيل أبراموف)، وألكسندر كريلوفا، وآنا بوغاتشيوفا، وسيرغي بولوزوف، وماريا بوفدا، وروبرت بوفدا، وجيهون أصلانوف، وفاديم بودكوباييف، وغليب فاسيلينكو، وإيرينا كافيرزينا، وفلاديمير فينكوف.

ونفس الأشخاص كانوا قد ادرجوا تحت عقوبات وزارة الخزانة الأمريكية.

والجدير بالذكر أن “كونكورد ماناجيمنت” هي الوحيدة التي وكلت محامين لتمثيلها في محكمة أمريكية.

كان المتحدث باسم الرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، صرح في وقت سابق، بأنه في الكرملين يعتبرون مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات التمهيدية في الولايات المتحدة، نوعا من “الجنون” وهم يتوقعون نموا لمثل هذه “الأخبار” مع اقتراب موعد الانتخابات.

وكتبت “نيويورك تايمز”، بالإشارة إلى الاستخبارات الأمريكية، بأن روسيا ستحاول دعم الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في إعادة انتخابه بالانتخابات القادمة التي ستجري نهاية هذا العام 2020، بما في ذلك ومن خلال التدخل في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي.

يذكر أن واشنطن اتهمت روسيا مرارا، بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي جرت عام 2016، من خلال عمليات قرصنة منظمة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، فيما نفت موسكو تلك المزاعم، مؤكدة عدم ضلوعها في مثل تلك العمليات.

المصدر:سبوتنيك

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى