الدولية

السفير الايراني في بكين: لتتحد البشرية جمعاء ضد فيروس كورونا

دعا السفير الايراني لدى الصين “محمد كشوارز زادة” البشرية جمعاء الى الاتحاد والتماسك لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

العالم- ايران

واشار السفير الايراني الى تفشي فيروس كورونا في العديد من بلدان العالم بمافي فيها ايران اليوم وما نتج عنه من مخاطر وقلق كبير؛ مؤكدا ان في مثل هذه الظروف لم يكن احد مثل اصدقائنا الصينيين الذين ادركوا الظروف التي تمر بها ايران، حيث ارسلت مساعدات كثيرة من جانب بكين الى طهران”.

وفي السياق، نوه كشاورز زادة بتبادل الرسائل ومشاعر التضامن بين رئيسي الجمهورية الايراني والصيني ودعم الصين، بما في ذلك ابتعاث فريق طبي الى طهران، قائلا : انه هذه الذكريات لن تنسى على الاطلاق وان هكذا اواصر وتآلف بين القلوب سيزيد العلاقات الودية بين البلدين قوة اكثر من ذي قبل.

كما تطرق السفير الايراني في بكين الى الحظر الامريكي ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، مبينا في مقاله ان واشنطن تسببت في مشاكل كثيرة لطهران من خلال حظرها اللا انساني الجائر؛ مما ادى الى عرقلة شراء المعدات الطبية لمكافحة فيروس كورونا داخل البلاد.

ولفت كشاورز زادة الى تصريحات متحدث الخارجية الصينية “كانغ شوانغ” التي طالب فيها بوقف الحظر الامريكي ضد ايران؛ مشددا على انه حان الوقت اليوم بان تتحد البشرية جمعاء لمواجهة فيروس كورونا وان هزيمة البعض في هذا الخضم ستنتهي بهزيمة الجميع.

وفي الختام، دعا السفير الايراني لدى الصين المجتمع الدولي الى الاعلان بصوت موحد وصارخ عن رفضه للحظر اللاقانوني واللاانساني الذي تفرضها الولايات المتحدة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية؛ محذرا من ان تخاذل المجتمع الدولي في مواجهة الحظر الجائر والبلطجية الامريكية يشكل في الواقع تطهيرا عرقيا جراء عن هذا الحصار ضد ايران.

وفي اخر المستجدات حول انتشار فيروس كورونا داخل البلاد، اعلن المتحدث باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الايراني “كيانوش جهانبور” ان عدد الاصابات بهذا الفيروس بلغ لغاية ظهر اليوم الاثنين 41 الفا و495 شخصا، والمتوفين 2757 والمتعافين 13 الفا و911 شخصا.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى