العربية

ممثلو مختلف الديانات في تونس يدعون لصلاة جماعية لرفع “بلاء كورونا”

دعا ممثلو مختلف الديانات في تونس إلى “صلاة جماعية” لرفع وباء كورونا، والذي اعتبروا أنه “نتاج لاختلال التوازن بين العلم والدين ولغياب منظومة قيمية، لا غنى عنها، توجه التقدم التقني والتكنولوجي نحو المحافظة على البيئة”.

العالم-تونس

وأصدر ممثلون عن الديانات الإسلامية والمسيحية والطرق الصوفية وغيرها بيانا اعتبروا فيه أن وباء كورونا “كشف لنا اللثام عن صفات نحملها مثل الأنانية والجشع والاحتكار، واعتماد شريحة من المجتمع على الشائعات أو ترويجها دون تحري الحقيقة والرجوع للمصادر العلمية والموثوق بها، ولكن في مقابل ذلك دفعنا أيضا إلى تطوير صفات روحانية -كالوحدة والاتّحاد، الألفة والتّعاطف، المعرفة والإدراك، وروح العبادة الجماعيّة، والمسعى المشترك- والتي اعتقدنا أنها كانت تحصيل حاصل، ليظهر لنا الواقع الحاجة إلى مزيد تطويرها لخدمة الصالح العام أكثر منه للمنفعة الفردية والأنانية المقيتة”.

وأضاف البيان: “لقد اتخذت الإنسانية، للأسف، علاقة غير سوية مع الطبيعة مستغلة بإفراط ثرواتها مما انجرّ عنه كوارث بيئية، لعلّ ما نعيشه اليوم من ظهور وباء الكورونا المستجد هو نتاج لاختلال التوازن بين العلم والدين ولغياب منظومة قيمية، لا غنى عنها، توجه التقدم التقني والتكنولوجي نحو المحافظة على البيئة (…) ونحن على ثقة من أن الله اللطيف القدير الرحيم سوف يرفع هذه الغمة ويستجيب لصلواتنا ولدعائنا لبعضنا البعض، لما له من أثر عظيم، دونما إقصاء، وهو اللغة التي توحدنا عندما نتوجه إلى الله المحب لعباده”.

وكانت وزارة الصحة التونسية أعلنت، الأحد، تسجيل 34 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ليصبح العدد الإجمالي للمصابين في البلاد 312 شخصا، فضلا عن إخضاع أكثر من 18 ألف للحجر الصحي الذاتي للاشتباه بإصابتهم بالفيروس.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى