البحرينسياسة

تحيّة من «المعتقلين السياسيين للشعب البحرينيّ»: «لا يمكن لأعتى جيوش العالم كسر عزيمتكم وإرادتكم وعنفوانكم»

وجّه المعتقلون السياسيّون في البحرين، تحيّة إلى الشعب البحرينيّ لتضامنهم الواسع خلال محنتهم في السّجن، ومواجهتهم الأخطار الشّديدة لانتشار فيروس كورونا كوفيد – 19»، بين المعتقلين والسجناء الجنائيين في سجن جوّ المركزيّ.

وأشاد المعتقلون في بيان صوتيّ من سجن جوّ المركزيّ، بالصّمود والإصرار الشعبيّ على طريق الحقّ الشائك، رغم كلّ الجراحات والآلام، وأكدوا أنّ السلطة أرادت إذلال المعتقلين والأمّة، لكن الله أراد وإرادته فوق كلّ الإرادات.

وأكّدوا أنّ الله أراد أن يكون السّجن محطّة تعبئة وتقدّم، وأن يكون للمعتقلين وللمؤمنين عزّة وكرامة إذ ثبّتهم فيه .

وعبّروا عن اعتزازهم وافتخارهم بالشعب البحرينيّ، وأشادوا بمواقفه البطوليّة، وبالدعوة إلى التظاهر في «جمعة غضب الأسرى»، وأضافوا «اعلموا أنّ الله معكم وهو ناصركم ما دمتم معه، ولا يمكن لأعتى وأقوى جيوش العالم كسر عزيمتكم وإرادتكم وعنفوانكم».

وكانت قوى المعارضة البحرينيّة قد دعت إلى المشاركة الشعبيّة الواسعة في فعاليّة تحت عنوان «جمعة غضب الأسرى»، والتي كانت في يوم الجمعة 2 أبريل/ نيسان 2021، سبقها حملة شعبيّة واسعة بعنوان «أنقذوا سجناء البحرين»، بعد تأكيد إصابة عشرات المعتقلين السياسيّين بفيروس كورونا، وانعدام الرعاية الصحيّة في السّجون، وتعمّد السلطات اتّباع سياسة الإهمال وتعريض حياتهم للخطر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى