البحرينسياسة

عائلات المعتقلين في البحرين تكذب إدعاءات رئيس جهاز الأمن العام الخليفي

كذّبت عائلات بحرانية عدة على وسائل التواصل الاجتماعي إدعاءات رئيس جهاز الأمن العام الخليفي طارق الحسن بشأن أوضاع المعتقلين في البحرين. فقد دعا طارق الحسن أهالي المعتقلين إلى الإطمئنان بشأن أوضاع أبناءهم مدعيا ان السلطات الخليفية اتخذت كافة الإجراءات اللازمة للحفاظ على حياتهم.

وقال أقارب أحد المعتقلين “إن طارق الحسن اعتاد على تسويق الأكاذيب، فتردي الأوضاع الصحية في السجون يعلمه القاصي والداني“ مشيرا إلى أن الفيروس ماكان لينتقل إلى السجن لولا ضعف الإجراءات الصحية.

ورفضت عائلة أخرى إدعاءات طارق الحسن بشأن تسييس الحراك ومحاولة استغلاله من جهات أخرى وأكدت العائلة على أن هذا الحراك انطلق نظرا لقلق الأهالي على مصير ذويهم المعتقلين مع توالي الأنباء التي تفيد بتفشي فيروس كورونا داخل سجن جو.

وأكد الأهالي على استمرار حراكهم المطالب بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين في البلاد، وتعويضهم عما لحق بهم من اضرار ومحاسبة معذبيهم ومرتكبي الانتهاكات ضدهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى