العربية

رابطة علماء اليمن تهنئ الأمة الإسلامية بمناسبة دخول شهر رمضان المبارك 

هنأت رابطة علماء اليمن الأمة الإسلامية بمناسبة دخول شهر رمضان المبارك .

العالم- اليمن

وجاء في بيان رابطة علماء اليمن:

الحمد لله القائل : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ والقائل : شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ.

والصلاة والسلام على رسول الله القائل صلى الله عليه وعلى آله وسلم : مَنْ هَجَمَ عَلَيْهِ شَهْرُ رَمَضَانَ صَحِيحاً سَلِيماً فَصَامَ يَوْمَهُ، وَصَلَّى وِرْداً مِنْ لَيْلِهِ، وَحَفِظَ فَرْجَهُ وَلِسَانَهُ، وَكَفَّ يَدَهُ وَغَضَّ بَصَرَهُ، وَحَافَظَ عَلَى صَلَوَاتِهِ مَجْمُوعَةً، وَشَهِدَ جُمُعَهُ، ثُمَّ بَكَّرَ إِلَى عِيدِهِ حَتَّى يَشْهَدَهُ فَقَدِ اسْتَكْمَلَ الأَجْرَ، وَصَامَ الشَّهْرَ، وَأَدْرَكَ لَيْلَةَ القَدْرِ، وَانْصَرَفَ بِجَائِزَةِ الرَّبِّ عَزَّ وَجَلَّ) صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله الطيبين الطاهرين ورضي الله عن صحبه الأخيار المنتجبين.

وبعد
تتقدم رابطة علماء اليمن للشعب اليمني وشعوب أمتنا الإسلامية بالتبريك بمناسبة دخول شهر رمضان المبارك الذي هل هلاله على يمن الإيمان والشعب الفلسطيني وشعوب أمتنا الإسلامية ولا زالت المعاناة قائمة وعلى أشدها من تسلط الطغاة وفساد الظالمين وتآمر عالمي تقوده #أمريكا وتتبنى تنفيذه أنظمة العمالة المرتمية في أحضان اليهود والنصارى.

إن شهر رمضان المبارك يمثل فرصة عظيمة ومحطة تربوية للعودة الصادقة إلى الله سبحانه وتعالى و موسم لتغيير النفوس لتكون نفوسا عصامية ونفوسا متطلعة ومتعرضة إلى نفحات الله في هذا الشهر المبارك الذي تعرض فيها النفحات وتتضاعف فيه الرحمات الإلهية، وتفتح فيه أبواب التوفيق والقبول عند الله.

إن هذا الشهر يجب أن يكون شهر السعي بجد وإخلاص للتزود بالتقوى والهدى وإدخال السرور على الفقراء والمساكين وأسر الشهداء والجرحى والمرابطين والنازحين الذين قصفت منازلهم و تسبب العدوان في تشريدهم من منازلهم.

إن الرابطة إذ تبارك للأمة الإسلامية دخول شهر الله الأعظم لتؤكد على أهمية اغتنام نفحات هذا الشهر العظيم والوعي بمقاصد الصيام وآدابه والاستفادة من مناسبات الشهر الجهادية وعلى رأسها يوم الفتح ويوم الفرقان بما يسهم في تعزيز الجبهة التعبوية ورفد الجبهات والتأسي برسول في جهاد الكفار وأولياءهم من المنافقين الذين يعتدون على الأمة والشعب اليمني ويمارسون أبشع أنواع الظلم والمنكرات مما يستدعي ثورة وتحركا لتغيير المنكر وإزالة الظلم والتخلص من حالة الهيمنة والتبعية وشهر رمضان يعتبر محطة للثورة على النفس البشرية وعلى العادات المضرة والظواهر السيئة وفرصة لتهيئة النفس للكفر بالطاغوت والاعتصام بالله وبكتابه المجيد قال تعالى (فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لَا انْفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ.

إن هذا الشهر الكريم شهر المواساة والصبر والإحسان والإخلاص والتقوى والجهاد والمرابطة والأجور فيها مضاعفة والمطلوب من كل المستضعفين والمظلومين والمجاهدين أن يستفيدوا منه ويستلهموا منه الدروس القيمة ويحرصوا فيه على ما يقربهم من الله سبحانه وتعالى ويجعلهم أهلاً لنصره وتأييده وتمكينه.

وتدعوا الرابطة بهذه المناسبة التجار إلى الخوف من الله ومراقبته والرفق بالناس والرحمة بهم والتخفيف من معاناتهم والقناعة بالربح اليسير والبعد عن الجشع والطمع كما تنصحهم بتطهير أموالهم بإخراج الزكاة كاملة بنفس طيبة .

كما تدعوا حكومة الإنقاذ الوطني ممثلة بوزارة الصناعة والتجارة وبالتعاون مع المجالس المحلية والغرفة التجارية إلى المزيد من تحمل المسؤولية وبذل المزيد من الجهد في مراقبة الأسواق وضبط الأسعار وإنزال العقوبات العادلة والصارمة بحق التجار المتلاعبين بالأسعار والمحتكرين للسلع .

نسأل الله تعالى أن يدخل شهر رمضان على يمننا وأمتنا بالنصر القريب والفتح المبين على أمريكا و #إسرائيل وسائر دول البغي والشرك والعدوان اللَّهُمَّ رَبّ شَهْرِ رَمَضَانَ الَّذِي أَنْزَلْتَ فِيهِ القُرْآنَ، وَفَرَضْتَ فِيهِ الصِّيَامَ حَتَّى يَنْقَضِى وَفَضَّلْتَهُ عَلَى مَا سِوَاهُ مِنَ اللَّيَالِي وَالأَيَّامِ أَدْخِلْهُ عَلَيْنَا بِسَلامَةٍ وَإسْلامٍ وَأَمْنٍ وَإيْمَانٍ، وَصِحَّةٍ مِنَ الْجِسْمِ وَفَرَاغٍ مِنَ الشُّغَلِ، وَأَعِنَّا فِيهِ عَلَى الصَّلاةِ وَالصِّيَامِ وَتِلاوَةِ القُرْآنِ حَتَّى يَنْقَضِيَ عَنَّا وَقَدْ غَفَرْتَ لَنَا وَرَضِيتَ عَنَّا.

بيان صادر عن رابطة علماء اليمن بتاريخ 30-شعبان-1442هــ الموافق 12-4-2021م

المصدر : قناة العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى