البحرينسياسة

وكالة موديز:تغيّر نظرتها المستقبليّة للبحرين إلى سلبيّة.. وتتوقّع بقاء العجز الماليّ

غيّرت وكالة موديز للتصنيف الائتمانيّ نظرتها المستقبليّة للبحرين من مستقرّة إلى سلبيّة، وأكّدت تصنيفها على المدى الطويل عند «B2»، والتي تعني درجة مخاطرة مرتفعة.

وأكّدت الوكالة في تقرير أصدرته يوم الخميس 29 أبريل/ نيسان 2021، أنّ تغيير النظرة يعكس زيادة المخاطر السلبيّة على تصنيفات البحرين، نتيجة ضعف ماليّ أكبر ممّا كان متوقّعًا، وأشارت إلى أنّ التدهور الماليّ خلال 2020، سيؤدّي إلى جعل الطريق نحو تثبيت عبء ديون الحكومة عند مستوى مستدام، أصعب بكثير ممّا توقّعته الوكالة في السابق.

ولفتت إلى أنّ انخفاض أسعار النفط والصدمة الاقتصاديّة الناجمة عن جائحة كورونا، والإنفاق المرتفع باستمرار خارج الميزانيّة، سيستمرّ في السنوات المقبلة.

وأضافت أنّ البحرين تمتلك الآن أكبر عبء ديون بين أقرانها المصنّفين من الفئة «B»، كما أنّ قدرتها على تحمّل ديونها ما تزال أضعف بكثير من متوسط هذا التصنيف، وأكّدت أنّها تتوقّع أن يظلّ العجز الماليّ في حدود «10» بالمئة من الناتج المحليّ الإجماليّ في العامين المقبلين، مع ارتفاع الدّين إلى «140» بالمئة من الناتج المحليّ الإجماليّ بحلول عام 2023.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى