البحرينسياسة

السيد مرتضى السندي: أي صهيوني يطأ أرض البحرين سيكون هدفًا مشروعًا

ألقى القيادي في تيار الوفاء الإسلامي، السيد مرتضى السندي، الجمعة (7 مايو/آيار 2021) كلمة بمناسبة اليوم العالمي للقدس بثت عبر الفضاء المجازي أشار فيها إلى خيانة النظام الحاكم في البحرين للأمتين العربية والإسلامية بالتطبيع مع الكيان الصهيوني، وشدد سماحته قائلاً: أي صهيوني يطأ أرض البحرين سيكون هدفًا مشروعًا لشعب البحرين.

وأكد على أن ما حصل من تطبيع علني من الإمارات والبحرين، ومن ورائهم السعودية، لا يمكن في أي حال من الأحوال أن يمثل شعوب هذه المنطقة، إن شعوب هذه المنطقة قد تشربت الإيمان ومفاهيم الإسلام، ولا يمكن بأي حال أن يقبلوا الخيانة والتطبيع مع الكيان الصهيوني.

وأضاف بأن ما قامت به السلطة الخليفية في البحرين هي خيانة للأمتين العربية والإسلامية، وأن شعب البحرين يقف في وجه هذه الخيانة ويرفض التطبيع وسوف يتصدى للتطبيع، وأن أي صهيوني تطأ قدمه أرض البحرين سوف يكون هدفاً مشروعاً لأبناء شعب البحرين، ولن يقبل الشعب البحريني بنقل التجربة الصهيونية في فلسطين إلى البحرين، من خلال التجنيس السياسي وطرد المواطنين الأصليين، والقبضة الأمنية المشددة.

وختم بأن شعب البحرين سيبقى مع القدس والقدس أقرب له من هؤلاء الحكام الخونة، والقدس أقرب إلى قلوبنا وديننا وثقافتنا، ونحن ننتمي إلى ثقافة القدس والمقاومة ورفض الظلم وهيهات منا الذلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى