العربية

مفاوضات ساخنة للخروج من أزمة تشكيل الحكومة الاسرائيلية

يواصل أبرز حزبين سياسيين في كيان الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين المفاوضات الماراثونية من أجل التوصل إلى اتفاق لتشكيل ائتلاف حكومي قبل عطلة عيد الفصح اليهودي، التي تستمر لأسبوع، وتبدأ مع غروب بعد غد الأربعاء.

العالم _ فلسطین

وقالت مسؤولة بارزة في حزب “أزرق أبيض”، المنتمي إلى تيار الوسط وبزعامة رئيس الأركان السابق بيني جانتس، :”الجميع حريصون على الانتهاء من التوصل إلى اتفاق في أقرب وقت ممكن، يا حبذا قبل عيد الفصح”.

وقالت المسؤولة، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن “أزرق أبيض” سيشارك فقط في حكومة طوارئ وطنية مع حزب “ليكود”، اليميني برئاسة رئيس حكومة تصريف الأعمال بنيامين نتنياهو، إذا ما التزم ليكود “بحماية الديمقراطية … والانضمام إلى الجهود المبذولة لمكافحة جائحة كورونا بأعلى قدر ممكن من الكفاءة والسرعة”.

وأكدت أن إحدى القضايا التي تتم مناقشتها تتعلق بما إذا كان حزبها سيوافق على إصرار نتنياهو على توسيع سيادة الكيان الاسرائيلي على مناطق تمثل 30% من الضفة الغربية المحتلة، والتي ستصبح جزءا من الكيان بموجب خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المثيرة للجدل للسلام في الشرق الأوسط.

ولم تذكر المسؤولة تفاصيل أخرى، إلا أن مصدرا آخر من “أزرق أبيض” قال لصحيفة “معاريف” العبرية إن “نتنياهو يريد الضم الآن تماما. ويتصرف كما لو أنه يشكل حكومة يمينية”.

وبرر جانتس قبوله بالدخول في مفاوضات مع نتنياهو، عكس ما كان يتعهد به خلال الأشهر الماضية، بأن الاحتلال الاسرائيلي لا يمكن أن تتحمل المضي إلى انتخابات رابعة، وأن الاحتلال إنما تحتاج حكومة طوارئ لمكافحة فيروس كورونا.

وأشارت تقارير إلى أن جانتس وافق على التناوب على رئاسة الوزراء، بحيث يشغل نتنياهو المنصب للأشهر الثمانية عشر الأولى، على أن يتولى جانتس المنصب بداية من تشرين أول/أكتوبر من عام 2021 .

من جهته، أفاد بيان مشترك لحزب العمل اليساري الإسرائيلي وتحالف “أزرق أبيض”، المنتمي إلى تيار الوسط، بأن الحزب سينضم للتحالف الذي يقوده رئيس الأركان السابق بيني جانتس.

وجاء في البيان أن “جانتس التقى صباح اليوم برئيس حزب العمل عضو الكنيست عمير بيريتس.”

وأضاف أن الجانبين يعتزمان التعاون “بهدف توحيد الأطراف في نهاية الأمر”. ومن المقرر أن يتم تشكيل فرق للتحضير للحملات الانتخابية.

وتم تكليف النائبين آفي نيسينكورن، ممثلا عن أزرق أبيض، ويتسحاق شمولي، ممثلا عن حزب العمل، “بالعمل سويا من أجل دفع هذه الأمور قدما”.

وكانت تقارير أفادت بأن بيريتس يخطط للانضمام إلى حكومة الوحدة التي يتفاوض جانتس من أجل التوصل إليها مع رئيس حكومة تصريف الأعمال بنيامين نتنياهو، ويبدو أن هذا الاندماج يمهد الطريق لذلك.

المصدر: راي اليوم

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى