العربية

طبيب عراقي يدحض شائعة هامة عن فيروس كورونا

دحض طبيب عراقي المقولة الشائعة التي تتحدث عن أن فيروس كورونا يصيب الرجال أكثر من النساء، وأعلن أن الإناث تعاني من الفيروس التاجي أكثر من الذكور.

العالم – العراق

وأصدر مدير دائرة صحة الكرخ في العراق الطبيب جاسب الحجامي، السبت، بيانا تناول فيه تفاصيل الإصابات بفيروس كورونا والوفيات وحالات الشفاء في منطقة الكرخ في العاصمة بغداد، وأشار فيه إلى أن “معاناة الإناث أكثر من معاناة الذكور”.

وقال الحجامي في بيان، إن “عدد الإصابات (المسجلة لدى لدى دائرة صحة الكرخ) لغاية صباح اليوم، بلغ 60 إصابة منها أربع وفيات و33 حالة شفاء، وكانت نسبة الذكور بين المصابين 60% والإناث 40%”.

وأشار إلى أن “نسبة (المصابين) الذين تفوق أعمارهم 40 عاما، كانت 52%، و48%. أما من هم تحت الـ40% عاما، فقد بلغت نسبة الإناث من الوفيات بينهم 75%، والذكور 25%”، موضحا أن “معدل عمر المتوفين (في الكرخ) 61 عاما”.
وأضاف، أن “من أهم ملاحظاته التي سجلها من خلال متابعاته المستمرة مع الأطباء، أن معاناة الإناث أكثر من معاناة الذكور، ويتضح ذلك من نسبة الوفاة حيث كانت ثلاث نساء ورجلا واحدا، وحتى الذين تمكنوا من الشفاء كان المرض أكثر حدة على النساء منه على الرجال، لدرجة أن اثنين من المرضى كانا زوجين الرجل بعمر 60 عاما وزوجته بعمر 45، فبينما كان هو يقاوم المرض ببأس جيد كانت زوجته التي تصغره سنا تعاني بشدة”.

وتابع قائلا: “أما كون أكثر المصابين هم من الذكور فهذا طبيعي جدا، لأن الرجال في العراق معرضون أكثر لكونهم مضطرين للخروج من المنزل أكثر من النساء”، مبينا أن هذه الملاحظات تبقى بحاجة إلى دراسة كل الحالات التي ظهرت في العراق ليتم استخلاص النتائج منها”.

المصدر : قناة العالم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى